حصاد 2018 | عشاق الساحرة المجنونة يودعون عاماً مليء بالاحزان والأفراح الكروية

الكاتب : كوره نيو 28 ديسمبر، 2018 89

كتب : احمد خالد

يستعد عشاق الساحرة المستديرة لتوديع عاماً كان مليئ بالاحداث الكثيرة الحزينة منها والمبهجة أيضاً التي تجلب لنا السعادة ، يستعد العشاق لتوديع 2018.

العام الذي شهد وفاه قائد فيورنتينا الايطالي دافيد ستوري أثر سكتة قلبية ، وظهر تعاطف العالم أجمع وظهر الوجه الحقيقي الجميل لكرة القدم ، فحزنت إيطاليا جميعها لوفاه أحد قاداتها.


شهد 2018 علي وفاه مالك ليستر سيتي التايلاندي أثر تحطم طائرتة الهليكوبتر في محيط ملعب كينج باور عقب مباراة فريقة بالبريميرليج ، ومشهد تأبينة كان كان مشهد يقشعر له الأبدان.

كان عاماً مليئ بالاحزان لعشاق البلوجرانا ، فـ ودع الفريق بطولة دوري ابطال اوروبا علي يد روما الايطالي برأسية مانولاس الشهيرة ، والحدث الاكبر هو رحيل الرسام الاسباني أندريس انيستا عن صفوف الفريق ، وهو يعتبر الحدث الاكثر ألماً لجماهير برشلونة.

رأينا أحتلال المصري محمد صلاح للأراضي الانجليزية وهيمنتة الواضحة علي جميع الجوائز الفردية في مشهد يحثنا علي الفخر بأبن الوطن ، ليطيح بفريقة السابق روما من دوري الابطال ويذهب بعيداً و يقود فريقة لنهائي دوري الابطال اما ريال مدريد لتصطدم أحلام صلاح بالمطرقة المدريدية سيرجيو راموس لينتهي الحُلم بالنسبة لصلاح وتتبعة فرض سيطرة ريال مدريد ليؤكد الملكي هيمنتة في 2018 بحصولة علي دوري ابطال اوروبا.

لم تدوم الفرحة طويلاً بالنسبة لجماهير الريال فجاء خبر رحيل زيدان وبعده كريستيانو رونالدو كالصاعقة علي كل عشاق الملكي ، ليدخل الفريق بعد ذلك في دوامة تغيير مدربين ومصيرة الان في المركز الرابع بالليجا.

 

بالنسبة لعشاق يوفينتوس فكان عاماً يشبه عام جماهير برشلونة تماماً فخرج الفريق من دوري الابطال علي يد ريال مدريد الاسباني والحدث الاكثر ألماً هو توديع الحارس الاسطوري جيجي بوفون ورحيلة الي باريس سان جيرمان بعد 17 عاماً بألوان البيانكونيري ، لكن بعد ذلك شهد العام حدثاً كبيراً بإنتقال كريستيانو رونالدو لصفوف اليوفي ويبدء معهم حلم دوري الابطال لأبناء السيدة العجوز ، وفي أرسنال ف ودعت الجماهير مدربها التاريخي الفرنسي أرسين فينجر حامل لواء المدفعجية لسنوات طويلة لكن حان وقت الرحيل في 2018.


شهد العام اقامة أكبر بطولة لكرة القدم ، البطولة التي ينتظرها عشاق المجنونة كل 4 سنوات ، اقامة كأس العالم بروسيا والذي أعتبرة الكثير انة الامتع منذ سنوات طويلة.

فشهدت البطولة تواجد المنتخب المصري بعد مدة غياب طويلة ، وكانت شاهدة علي حسرة أسطورة كرة القدم علي مدار تاريخها في مشهد وداع ليونيل ميسي للاراضي الروسية وهو خالي الوفاض بعدما خسر المنتخب الارجنتيني علي يد نظيرة الفرنسي برباعية ، وشهد المونديال علي ميلاد منتخب جديد يدعي بلجيكا الذي أطاح بنيمار ورفاقة من الدور ربع النهائي ، وشهدنا توهج المنتخب الكرواتي الذي فاجئ العالم ووصل للنهائي امام الديوك ، ورأينا الدموع بعيون راموس عندما أطاح به أصحاب الأرض من ثمن النهائي ، شاهدنا حسرة الالمان والخروج المدوي من دور المجموعات ، شاهدنا خيبة الطليان وعدم التأهل من الأساس لنهائيات كأس العالم.


كان عاماً مميزاً للاعب الكرواتي لوكا مودريتش حيث قاد منتخب بلادة لنهائي كاس العالم لكن لم يحالفه الحظ وخسر امام المنتخب الفرنسي ، لكنة بعد ذلك حصل علي جائزة أفضل لاعب في العالم في حفل “ذا بست”،متفوقاً علي محمد صلاح و كريستيانو رونالدو ، وفاز بجائزة الكرة الذهبية المقدمة من فرانس فوتبول.

عاد البريميرليج مرة أخري لكن بوجود ساري علي العارضة الفنية للبوز خلقاً لكونتي ، وقيادة اوناي ايمري لكتيبة المدفعجية خلفاً لأرسين فينجر ، وبدء جميع الفرق بشكل مدوي وصراع شرس بين ليفربول والسيتي وتشيلسي وتوتنهام ، لكن المفاجأة كانت لدي مانشستر يونايتد ومدربة جوزيه مورينيو ، حيث أحتل الفريث المركز السادس بجدول الدوري ، وتعقبت الاحداث والصراعات بين مورينيو والفرنسي بول بوجبا التي أسفرت علي الاطاحة بمورينيووتعيين النرويجي أولي جونار سولشاير.


شهد العام نهائي يعتبر هو الاعظم في تاريخ كرة القدم نهائي كوبا ليبرتادورس بين عملاقي كرة القدم الارجنتينية بوكا جونيورز وريفر بليت وشهدت المواجهة أحداث غريبة حيث تأجلت مواجهة الذهاب لمدة يوم بسبب الأمطار وانتهي اللقاء بااتعادل الايجابي بهدفين دون رد، وشهدت مباراة الاياب أحداث مؤسفة بأعتداء جماهير ريفر بليت علي حافلة لاعبي بوكا جونيورز ليقرر المسؤلين بأقامة المباراة بملعب سانتياجو برنابيو والتي اسفرت عن تتويج ريفر بليت بالبطولة .

لا تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *