تقرير| محاربو الصحراء فى مواجهة اسود التيرانجا على أمل الماضي و تحقيق إنجاز يضعك على عرش القارة

ينتظر عشاق كرة القدم والكرة الإفريقية بشكل خاص غداً الجمعة المباراة النهائية في بطولة كأس الأمم الأفريقية والتي تقام بمصر حيث سيواجه المنتخب الجزائري منافسه السنغالي في مشهد مكرر بعدما سبق وأن لعب الخصمين بعضهما في دور المجموعات.

وكان المنتخب الجزائري قد حجز بطاقة العبور للمباراة النهائية بعد الفوز على المنتخب النيجيري في اللحظات الأخيرة بنتيجة 2-1 بهدف محرز من ركلة حرة رائعة، في المقابل حسم المنتخب السنغالي تذكرة الوصول للمباراة النهائية بالفوز على المنتخب التونسي بهدف دون مقابل.

بالتأكيد يسعى كل خصم في الظفر باللقب و دخول التاريخ حيث :-

لم يحقق المنتخب الجزائري لقب بطولة كأس الأمم الأفريقية سوى مرة واحدة من قبل كانت في نسخة 1990 بعد الفوز على المنتخب النيجيري في المباراة النهائية بهدف نظيف.

ويريد محاربو الصحراء تكرار سيناريو تتويجه بلقب 1990 حيث حقق وقتها منتخب محاربي الصحراء الفوز على نيجيريا في دور المجموعات ليصل للمباراة النهائية و يلاقي نظيره النيجيري مره اخرى و يفوز بلقب وهو نفس السيناريو الحالي حيث استطاع المنتخب الجزائري الفوز على السنغال لي دور المجموعات بهدف البلايلي و يشاء القدر ان يوصل المنتخبان للنهائي لملاقاة بعضهما.

في المقابل يسعى المنتخب السنغالي لتحقيق لقبه الأفريقي الأول في تاريخه حيث سبق وأن وصل منتخب أسود التيرانجا للمباراة النهائية في نسخة 2002 قبل الخسارة من الكاميرون بنتيجة 3-2 بركلات الترجيح عقب انتهاء اللقاء في وقته الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

اترك تعليقاً