تقاريردوري أبطال اوروبا

خمس عواصف تضرب باريس سان جيرمان قبل مواجهة دورتموند

تكتمل ملحمة دوري أبطال أوروبا الثلاثاء، بإنطلاق مباريات دور الستة عشر للبطولة .

حيث يترقب فريق باريس سان جيرمان الفرنسي مباراة عصيبة على أرضه وبين جماهيره في «حديقة الأمراء» أمام ضيفه القوي بوروسيا دورتموند الألماني.

وتعتبر المباراة مواجهة ذات أهمية قوية للمدرب الألماني توماس توخيل المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان .

لملقاته فريقه القديم الذي كان يتولى تدريبه قبل أن يحصل على مسؤولية النادي الفرنسي، مما يجعله على درايه قوية بلاعبي الفريق وإمكانيتهم وأسلوب لعبهم.

ويُذكر تأهل باريس سان جيرمان إلى دور الستة عشر بعد إحتلاله صدارة المجموعة الأولى في دوري المجموعات برصيد 16 نقطة .

بينما كان فريق بوروسيا دورتموند المركز الثاني في المجموعة السادسة وراء برشلونة الإسباني.

وعلى هامش بطولة الدوري في البلدين، فيملك الصدارة الفرنسية البي إس جي برصيد 62 نقطة بفارق 10 نقاط عن أقرب منافسيه مارسيليا .

بينما يحتل دورتموند المركز الثالث في جدورل ترتيب الدوري الألماني البوندزليجا، بفارق 4 نقاط عن المتصدر بايرن ميونخ.

ويخوض باريس سان جيرمان مباراة بوروسيا دورتموند بأزمة كبيرة تتمثل في أن خمسة من لاعبيه الأساسيين ليسوا في حالتهم الفنية والبدنية المتعاهد عليها، نتيجة لمعاناتهم من إصابات مختلفة أو عودتهم من إصابة .

وباتّ أمام توماس توخيل مهمة صعبة لضرورة توخي الحذر في المراهنة على هؤلاء اللاعبين، الذين؛ ليسوا في جاهزيتهم بنسبة 100 في المائة.

وتعتبر تلك المباراة هي الاختبار الأول الحقيقي لباريس سان جيرمان هذا الموسم في البطولة القارية التي يسعى النادي الفرنسي للفوز بلقبها .

ومن أجل ذلك تعاقد مع كوكبة من النجوم الكبار في السنوات الأخيرة على رأسهم البرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي والأرجنتيني ماورو إيكاردي.

وكشفت صحيفة «لو باريزيان» الفرنسية، أن الخماسي: نيمار وتياجو سيلفا وماركينوس وبريسنل كيمبيمي وخوان بيرنات سيبدأون مع باريس سان جيرمان ضد دورتموند في ظلال حالة عدم الجاهزية الكاملة».

وأوضحت الصحيفة أن استراتيجية باريس سان جيرمان في الأيام الماضية كانت منح هؤلاء اللاعبين راحة من المباريات والاحتفاظ بها في «الثلاجة» من أجل هذه المباراة المهمة.

وقال فابريس براياند وهو طبيب سابق في المنتخب الفرنسي:

«إذا تم علاج خماسي باريس بشكل جيد، فلن يكون هناك خطر من إنتكاسة في حالتهم خلال الفترة المقبلة وبلا شك فأنه قد عمل فريق باريس سان جيرمان على تجهيزهم بشكل جيد في الأيام الماضية».

في الجانب الاَخر تنتظر جماهير باريس سان جيرمان بترقب الفريق الذي سيخوض به توماس توخيل المباراة .

خاصة أنه يعرف دورتموند أفضل من أي شخص آخر، ولا شك أن نيمار سيكون ورقة الرهان الأولى في هذه المواجهة المهمة.

جديد
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق