كوره اسبانيه

القديس كاسياس يختار أفضل تصدي في مسيرته

 

أختار القديس إيكر كاسياس حارس ريال مدريد السابق ومنتخب إسبانيا أفضل تصدي في مسيرته ، وجاء أختياره على تصديه لإنفراد آرين روبن في نهائي مونديال 2010 .

وقال كاسياس عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “أبرز المحطات الحاسمة التي عشتها جاءت أمام روبن، في نهائي كأس العالم 2010، وكذلك هناك الدقائق الأخيرة في نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2002 أمام باير ليفركوزن”.

وأضاف: “أمام روبن أحاول توقع ما سيفعله، لقد لعب معي في ريال مدريد وكان يعرفني، حاولت دفعه إلى الجهة اليسرى قليلاً ولكنه قرر التسديد، ولكني تمكنت من تحريك قدمي اليمنى بسرعة وتصديت للكرة”.

وبسؤاله عن الفرق بين يورو 2008 ومونديال 2010، أجاب: “إنه سؤال جيد، هناك فرق كبير، تخطينا إيطاليا في ربع نهائي اليورو 2008 بركلات الترجيح كانت بمثابة البداية، ولو لم نعبر هذا الدور، لم نكن لنحقق كأس العالم ولا يورو 2012”.

وأتم: “لقد كانت لحظة حاسمة في كرة القدم الإسبانية، لكن الفوز بكأس العالم يتفوق على كل شيء، إنها لحظات مختلفة ولكنها مهمة جدًا في نفس الوقت”.

جديد
اظهر المزيد

شهاب محمد

محرر صحفي لدى موقع كورة نيو ، مختص بتغطية أخبار قسم الكورة العالمية "الأوروبية".
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق