كورة إنجليزية

لامبارد : لم أنتظر مكالمة من مالك تشيلسي بعد التأهل لدوري الأبطال

لامبارد

قال فرانك لامبارد مدرب تشيلسي الإنجليزي انه لم ينتظر مكالمة من مالك النادي لتهنئته بالتأهل لدوري الأبطال بعد ان جاء في المركز الرابع هذا الموسم .

وقال لامبارد خلال مؤتمر صحفي حول تواصله مع إبراموفيتش : ” لا، لم نتواصل ابدا لكنني لست بحاجة لأي مكالمة تليفونية او اتصال او تعريف او اي شئ شبيه بذلك، عملنا الان يجب ان نفكر كيف سنرفع مستوانا وننافس على مركز أعلى من المركز الرابع ونقلل الفجوة مع مانشستر سيتي و ليفربول.

وأضاف : ” وسيكون الامر هو نفسه بغض النظر عن نتيجة النهائي، أشعر بدعم ابراموفيتش منذ اللحظة الذي وصلت فيها إلى هنا وحظيت بها دائما عندما كنت لاعب، انا سعيد لكوني قادر ان اجعله سعيدا، يوم الاحد كانت خطوة للأمام واود ان اواصل القيام بهذه الخطوات.

وواصل ردا على سؤال إذا كان يتواصل مع إبراموفيتش مباشرة : ” لم اتوقع شئ مثل هذا منذ ان وصلت، لدي علاقة تواصل قوية جدا مع مارينا و بيتر تشيك وانا سعيد جدا بذلك، أشعر بأنني قادر على الحديث مع بيتر طوال الوقت وكذلك يمكنني الحديث مع مارينا بين حين وأخر والعمل معا ” .

وتابع : ” وكل ذلك يأتي من خلال المالك، بالنهاية تشيلسي هو ناديه وانا الان ولد كبير واعرف المتطلبات، وانا مستعد لأي مكالمات هاتفية او اجتماعات لان تركيزي الوحيد هو التقدم بهذا النادي للأمام، هذه هي حياتي، لكنني لست بحاجة لهذه المكالمات من السيد ابراموفيتش لكنني مستعد لها ان حدثت ” .

وأكمل حول وجود بيتر تشيك في الإدارة : ” مسيرتي هنا منحتني خبرة كبيرة للتعامل مع الاشخاص على ارض الملعب لكن كلما صعدت بالسلم لأعلى فالأمر اكثر صعوبة لذلك وجود بيتر يساعدني كثيرا، بيتر يملك عقلية الفوز ويعلم جيدا متطلبات ان تكون فريق عظيم قادر على تحقيق الألقاب الكبرى ” .

ويشهد العالم الفترة الأخيرة تخبطا كبيرا بسبب توسع انتشار فيروس كورونا في معظم البلدان واجتياح العديد من الدول في العالم مما اثر بشكل ملحوظ على النشاط الرياضي خاصة كرة القدم.

وادى انتشار الفيروس لتأجيل العديد من البطولات وإيقافها في جميع الدول بالعالم مثل الدوري الإنجليزي والدوري الإيطالي والإسباني بالإضافة إلى تأجيل مباريات البطولات الأوروبية مثل الدوري الأوروبي ودوري أبطال أوروبا قبل أن يتم استئناف الدوريات من جديد بدون جمهور وتحديد 7 أغسطس المقبل موعدا لعودة دوري أبطال أوروبا.

إضافة إلى ذلك ، قامت اللجنة الأولمبية الدولية بتأجيل دورة الألعاب الصيفية والتي كان من المقرر أن تلعب في هذا الصيف بطوكيو إلا أن اللجنة قررت إقامتها العام المقبل بالإضافة أيضا إلى تأجيل بطولتي يورو 2020 وبطولة كوبا أمريكا للعام المقبل أيضا.

وينتظر جميع الاتحادات التطورات الفترة الأخيرة لحسم القرار النهائي بشأن عودة الأنشطة بشكل طبيعي وعودة الجمهور من جديد الموسم المقبل.

تابع مزيد من الأخبار على موقع كورة نيو

تابع موقع كوره نيو عبر منصة جوجل نيوز

لمتابعة المزيد من الأخبار على صفحة الفيسبوك

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock