تقارير

نجوم كورة نيو 2020.. تركوا السقوط إلى الهاوية و صعدوا بقمتهم الخاصة

موسم صعب على الجميع، التوقف كان بمثابة نقطة نهاية!، الكثير من اللاعبين مستواهم تأثر بغياب الجماهير في الموسم الحالي 2020/2021.

لكن أيضًا هذا الموسم شهد أحياء المسيرة المهنية للكثير من اللاعبين في الدوريات الخمس الكبرى.

سواء كان الأمر يتعلق بمدرب جديد، أو إعداد جيد، ام غياب الجماهير من حولهم جعلهم يفرضون شخصيتهم و يكتسبون فرصًا جديدة.

في السطور التالية يستعرض لكم موقع كورة نيو أحد أهم الأسماء التي ظنّ الجميع أنهم انتهوا في طريقهم إلى الهاوية، بينما هم وجدوا قمتهم الخاصة مع أنديتهم.

چوكر اللوس بلانكوس.. “لوكاس فاسكيز”!

على قمة قائمة هؤلاء اللاعبين هو چوكر اللوس بلانكوس، لوكاس فاسكيز صاحب المراكز المتعددة، بعد أن ظهر اللاعب الإسباني بشكل غير منتظم في ريال مدريد الموسم الماضي، أصبح الآن أحد الأسماء الأولى في قائمة المدرب المدريديستا زين الدين زيدان، أيضًا نجح نجاحًا ساحقًا في تعويض غياب داني كارفاخال أحد أهم لاعبي مركز الظهير الأيمن في مدريد، ومنذ عودته إلى مركزه الطبيعي، تمكن من صد المنافسة من زملائه في الفريق، حيث أنه في ظل تواجد فينيسيوس و رودريغو و أسينسيو و الجميع كان قبلهم فاسكيز.

لامع آخر في مدريد.. “توماس ليمار”

لعلّنا لم نخرج من العاصمة بعد، لكننا بكل تأكيد انتقلنا إلى أحد الأسماء الذين لمعوا بقوة هذا الموسم في كتيبة التشولو دييغو سيميوني، حيث كان الدولي الفرنسي توماس ليمار أحد الملاحظات الإيجابية لموسم أتليتيكو مدريد الجيد حتى الآن، بمجرد التوقيع على تعاقده مع الروخيبلانكوس، يقوم ليمار الآن بالعمل الذي يريد دييغو سيميوني أن يراه أسبوعًا بعد أسبوع، لم تكن جودة الفائز بكأس العالم موضع شك، كان متوقعًا أن يكون قويًا في مدريد وتحديدًا مع سيميوني.

أحد أفضل مقدمي الخدمات للأسطورة.. “جوردي ألبا”

في الوقت الذي ودّع فيه البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعبين أمثال تشافي هيرنانديز وأندريس إنييستا ونيمار ولويس سواريز على مر السنين، إلا أنه لا يزال يتمتع بالثقة جوردي ألبا.

أحد اللاعبين الذين أنهاروا رفقة كتالونيا بالعام الماضي، لا يزال أحد أفضل مقدمي الخدمات لزميله الأسطوري لبرشلونة، وفي يومه الحالي يعد أحد أفضل اللاعبين في مركزه في العالم.

لم شمل الجميع.. “ألفارو موراتا”

في عام كان فيه لقاء الأقارب المسنين نشاطًا حذرًا، اتضح أن زيارة أخرى للسيدة العجوز كانت بالضبط ما أمر به الطبيب لموراتا! تحت قيادة زميله السابق أندريا بيرلو ، وجد الهدّاف الإسباني قدميه مرة أخرى في يوفنتوس، بعد لم شمله مع كريستيانو رونالدو، سجل المهاجم 10 أهداف وصنع سبع تمريرات حاسمة حتى الآن هذا الموسم، في الكالتشيو و دوري الأبطال.

قادر على التكيّف في أي موقف.. “دانيلو لويز”

نظام بيرلو المكون من ثلاثة لاعبي قلب دفاع كان في صالح مدافع ريال مدريد السابق، دانيلو لويز، الذي تواجد على يمين هذا الثلاثي الخلفي ، وقد أثبت أنه عنصر أساسي في فريق يوفنتوس الجديد، تشير خبرته بما في ذلك ألقاب الدوري في إسبانيا وإنجلترا وإيطاليا، أنه قادر على التكيف مع أي موقف.

مُثير للإعجاب.. “مويس كين”

تعاقد الفريق العاصمي باريس سان جيرمان مع مهاجم فريق إيفرتون “مويس كين”، أثار الكثير من التكهنات أنه كيف لفريق يضم مبابي و نيمار، أن يتعاقد مع لاعب ليس من شأنه القمة، ومع ذلك ، فإن الانتقال إلى حديقة الآمراء كان مناسباً للإيطالي اللعب هناك، استفاد الشاب من اللعب إلى جانب لاعبين من الطراز العالمي مرة أخرى، و نجح في أن يكون من مهاجمي النخبة في هذا العام.

مورينيو إيفيكت.. “موسى سيسوكو”

الفرنسي هو أحد الأبطال المجهولين لفريق توتنهام الجديد بقيادة سبيشيال ون جوزيه مورينيو، والذي يبدو أنه يمثل تحديًا في قمة الدوري الإنجليزي الممتاز مرة أخرى، أقام سيسوكو شراكة قوية مع بيير إميل هويبيرغ في الوسط بينما أثبت أيضًا فائدته القوية في مركز الجناح.

“جون ستونز”

في الموسم الماضي، كان لاعبو المنتخب الإنجليزي إريك جارسيا وفرناندينيو يلعبون على حساب جون ستونز في مركز قلب الدفاع، و لكن على الرغم من وصول روبن دياز في الصيف، إلا أن اللاعب الدولي الإنجليزي قد عاد بقوة إلى حسابات المدرب العبقري بيب غوارديولا، في الآوان الأخيرة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock