كورة إنجليزية

تشامبرلين يوجه رسالة لجماهير ليفربول قبل بداية الموسم

وجه أليكس اوكسليد تشامبرلين لاعب خط وسط ليفربول الإنجليزي رسالة لجماهير الفريق أنه سيحاول تقديم أقصي ما لديه في الموسم الجديد .

وقال تشامبرلين في تصريحات للموقع الرسمي للنادي: “لقد كان من الرائع بالنسبة لي، أن أنهي الموسم بإحراز هدف، عندما تمر فترة من الوقت دون أن تلعب، يكون من الجيد أن تستعيد الثقة من جديد بهدف”.

وأضاف: “لقد رأينا في الموسم الماضي ما حدث، فيرمينو يلعب كمُهاجم وهمي، أعتقد أنه الأفضل في العمل بالنسبة لنا وفي المواقف الهجومية، يجعل الأمر أسهل كثيرًا على محمد صلاح، وماني وجوتا”.

وواصل: “إنه يسقط أكثر إلى العمق ويخلق المساحات ثم يجذب المدافعين نحوه، إنه هام من الناحية الدفاعية والهجومية، لكن الطريقة التي يلعب بها، مشابه أكثر لدور (10) صانع الألعاب، لأنك تسقط بعمق كبير بهذا المعنى أجده طبيعيا جدا”.

وأتم تصريحاته قائلًا: “بالنسبة لي أنا أشعر أنني أستطيع الركض إلى الخلف من هُناك أيضُا والدخول إل منطقة الجزاء، وسأحصل على نفس فرص التسديد والتسجيل، لذلك لا أمانع في القيام بهذا الدور، لكن كما تعلمون ، ما زلت أكثر ثباتًا في خط الوسط ولكن إذا كنت بحاجة لملء وفعل ذلك، فأنا واثق من أنني أستطيع القيام بذلك أيضًا”.

وأكمل عن الموسم التحضيري: “خلال الموسم التحضيري، تكون هُناك أشياء ممتعة، وهُناك جلسات أخرى يتعين عليك فيها العمل بجد وكل قوة”.

وأضاف: “حتى الآن كل شيء على ما يرام بالنسبة لنا: التدريب، والتغذية، والمرافق، كل شيء جيد كما نأمل، وهذا كل ما يمكنك أن تطلبه، أنا محظوظًا لأنني لدي موسمًا تحضيريًا يحتوي على كل ما أحتاجه، بما في ذلك الفيزيائيين وجميع الموظفين الذين يعملون بجد لجعل الأمر أسهل قليلاً بالنسبة لنا”.

وواصل: “في العطلة الصيفية أنت تكون أيضًا مُطالبًا بمواصلة العمل، وإلا فإن الاستعدادات في الموسم التحضيري، ستكون أصعب مما يجب أن تكون، لأنك في الموسم التحضيري، تتنافس مع أشخاص على مستوى عالٍ بالفعل”.

وأردف: “لذا المرء دائمًا ببذل قصارى جهدك، لمواصلة العمل والحفاظ على لياقتك البدنية، عليك أن تستمر في العمل لجعل هذه العملية أقصر وأن تستعيد مستواك على الفور”.

وتابع: “ما حدث معي في الموسم الماضي كان مؤسفًا حقًا، ولكنني شعرت بالقوة من جديد في نهاية الموسم، لقد جئت إلى هذا الموسم التحضيري وأنا أشعر أنني بحالة جيدة جدا وأنا فقط أعتمد على ذلك، لا أحب أن أفكر كثيرًا في ما حدث في الماضي.. فقد انتهى”.

واسترسل: “أنا أعيش فقط على الحاضر وأفكر فيما ما هو قادم، وأحاول الاستعداد بكل قوة وتقديم كل ما لديّ، أنا على ما يرام، وعندما يبدأ الموسم سأكون أكثر جاهزية، لذا الموسم التحضيري فرصة بالنسبة لي، تمامًا مثل بقية اللاعبين الموجودين هنا، بالطبع للعمل بجد وإثارة الإعجاب”.

وأتم تصريحاته قائلًا: “أنا أواصل العمل حتى أكون مُستعدًا عندما يأتي اليوم الأول من الموسم الجديد، أريد أن أعود مرة أخرى وسأفعل كل شيء من أجل ذلك”.

شهاب محمد

محرر صحفي لدى موقع كورة نيو ، مختص بتغطية أخبار قسم الكورة العالمية "الأوروبية".
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock