كلوب : يجب أن نخلق الفرص و نتحلي بالشجاعة أمام مانشستر سيتي

 

قمة مرتقبة ينتظرها عشاق كرة القدم بشكل عام وعشاق البريميرليج بشكل خاص حيث سيحل مانشستر سيتي ضيفا على ليفربول في ملعب انفيلد ضمن فعاليات الجولة الثانية عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز.

تعد هذه المواجهة هي الأشرس والافضل في عالم الكرة الإنجليزية بل العالمية تحديداً بأخر موسمين نظرا للتألق اللافت لكتيبة يورجن كلوب وجوارديولا ما بين الصراع المحلي والأوروبي.

وتحدث يورجن كلوب مدرب فريق ليفربول عن قمة الأحد الممتاز بالبريميرليج قائلا في المؤتمر الصحفي للمباراة.

و قال يورجن: “انها مباراة كبيرة بين فريقين رائعين جداً والأخبار السارة هي انها في انفيلد كل شيء متاح وممكن ولايمكن لأحد الاختباء لايمكننا طوال الوقت ان نكون هجوميين لكن إذا لم نكن شجعان امام السيتي فلن تكون لنا فرصة يجب أن نخلق الفرص و نتحلى بالشجاعة”.

وتابع يورجن: “من ناحية كروية فالمنافسة تصبح أكبر وأكبر، لقد كنت هنا لأربع سنوات ونحن نعيش مع هذه الامور، السيتي فريق قوي واشكر الرب ان هنالك منافسة مايعني اننا بمكان جيد ايضاً”.

وتابع : “أخر سنتين كل مباراة لعبناها تشعر وأنها كانت حاسمة لايوجد شيء بالبريميرليج اسمه حسناً يمكنك ان تخسر هنا او تفوز هنالك كل مباراة بحسابها”.

‏وعن المصابين: ” فيرجل لم يتدرب لأسباب أخرى لأنه لم يكن موجوداً في ليفربول بالأمس لكنه لائق وجاهز للعب أما هندرسون بخير وهو جاهز للسيتي، ماتيب مثل شاكيري، كلاهما مازال مصاباً وخارج التشكيل وكذلك كلاين”.

‏عن بيب جوارديولا: “احترمه كثيراً أنه أفضل مدرب بالعالم ولقد أحدث تأثيراً بجميع فرقه، الآن هو بالسيتي وليس سيئًا كثيراً “.

وأشار كلوب : “ليس لدي عداوات او علاقات سيئة مع اي مدرب بحياتي ربما يبدو الامر كذلك لكني احترم جميع المدربين، امتلك الكثير من الاحترام، الأمر يتعلق بمن نشجع وما يمكننا فعله لفرقنا”.

‏وأردف : ” تمركزنا يجب أن يكون مثالياً، نحن نحاول بجهد أن نتأقلم مع ما يقوم به الخصم ونمنعه من القيام به، هذه بإمكانها أن تقودنا لمباراة كروية مثيرة، حسناً من الممكن أن تنتهي بتعادل سلبي رغم كل شيء فهي تعتمد على تشكيل الفريقين وربما لا يمكن ان تكون خلاّقاً او هجومياً كالمعتاد”.

‏وأوضح : ” السيتي يملكون اجنحة قوية جداً وهم يلعبون على الأطراف لكن بتشكيل مختلف كلما لعبت على الاطراف اكثر كلما أصبحت المساحات اكبر في الوسط نحن نحاول ان نستغل مهارات لاعبينا روبو وترينت”.

‏وأختتم قائلا : “النتائج دوماً ماتبقى بالذهن لكن خطتنا هي الاقتراب من الدوري ومنافسة السيتي وهذا مافعلناه حتى اللحظة”.

ويحتل ليفربول صدارة البريميرليج برصيد 31 فيما يأتي مانشستر بالمركز الثاني برصيد 25 نقطة .